ادعوا علي بصيرة


 
الرئيسيةالبوابةالأعضاءس .و .جمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما يريده أعداء الإسلام وأفراخهم - اليوم - من سلب [ المرأة ] كرامتها وانتزاع حقوقها !

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت الإسلام

بنت الإسلام

عدد الرسائل : 4
توقيع المنتدى :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 12/10/2008

مُساهمةموضوع: ما يريده أعداء الإسلام وأفراخهم - اليوم - من سلب [ المرأة ] كرامتها وانتزاع حقوقها !   الإثنين أكتوبر 27, 2008 9:01 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

إن أعداء الإسلام بل أعداء الإنسانية - اليوم - من الكفار والمنافقين والذين في قلوبهم مرض ، غاظهم ما نالته المرأة المسلمة من كرامة وعزة وصيانة في الإسلام ، لأن أعداء الإسلام - من الكفار والمنافقين - يريدون : أن تكون المرأة أداة تدمير وحُبالة يصطادون بها ضعاف الإيمان وأصحاب الغرائز الجانحة بعد أن يشبعوا منها شهواتهم المسعورة . كما قال تعالى : ﴿ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَنْ تَمِيلُوا مَيْلاً عَظِيمًا ﴾ . [ النساء : 27 ] .
والذين في قلوبهم مرض من المسلمين يريدون من المرأة : أن تكون سلعة رخيصة في معرض أصحاب الشهوات والنزغات الشيطانية ؛ سلعة مكشوفة أمام أعينهم يتمتعون بجمال منظرها ، أو يتوصلون منها إلى ما هو أقبح من ذلك . ولذلك حرصوا على أن تخرج من بيتها لتشارك الرجال في أعمالهم جنبًا إلى جنب ، أو لتخدم الرجال ممرضة في المستشفى ، أو مضيفة في الطائرة ، أو دارسة أو مدرسة في فصول الدراسة المختلطة ، أو ممثلة في المسرح ، أو مغنية ، أو مذيعة في وسائل الإعلام المختلفة ، سافرة فاتنة بصوتها وصورتها . واتخذت المجلات الخليعة من صور الفتيات الفاتنات العاريات وسيلة لترويج مجلاتهم وتسويقها . واتخذ بعض التجار وبعض المصانع من هذه الصور أيضًا وسيلة لترويج بضائعهم حيث وضعوا هذه الصور على معروضاتهم ومنتجاتهم ، وبسبب هذه الإجراءات الخاطئة تخلت المرأة عن وظيفتها الحقيقية في البيت مما اضطر أزواجهن إلى جلب الخادمات الأجنبيات لتربية أولادهم وتنظيم شؤون بيوتهم ، مما سبب كثيرًا من الفتن وجلب عظيمًا من الشرور .
إننا لا نمانع من عمل المرأة خارج بيتها إذا كان بالضوابط الآتية :
• أن تحتاج إلى هذا العمل أو يحتاج المجتمع إليه ، بحيث لا يوجد من يقوم به من الرجال ، وهو يتناسب مع خلقتها وفطرتها .
• أن يكون ذلك بعد قيامها بعمل البيت الذي هو عملها الأساسي .
• أن يكون هذا العمل في محيط النساء كتعليم النساء وتطبيب أو تمريض النساء ، ويكون منعزلاً عن الرجال .
كذلك لا مانع - بل يجب على المرأة - أن تتعلم أمور دينها ، ولا مانع أن تعلم غيرها من أمور دينها ما تحتاج إليه ويكون التعليم في محيط النساء ؛ ولا بأس أن تحضر الدروس في المسجد ونحوه وتكون متسترة ومنعزلة عن الرجال ، على ضوء ما كانت النساء في صدر الإسلام يعملن ويتعلمن ويعلمن ويحضرن إلى المساجد .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الفقير الى الله

¤° أدارة المنتديات °¤<
¤° أدارة المنتديات °¤
الفقير الى الله

عدد الرسائل : 516
توقيع المنتدى :
السٌّمعَة : 3
نقاط : 52
تاريخ التسجيل : 29/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: ما يريده أعداء الإسلام وأفراخهم - اليوم - من سلب [ المرأة ] كرامتها وانتزاع حقوقها !   الإثنين أكتوبر 27, 2008 9:10 pm



بارك الله فيكي يابنت الاسلام في اول مشاركاتك ونتمنى منك المزيد مثل هذه الطروحات النافعة
وفقك الله لما يحب ويرضى

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أمة الله

0 عضو لامع 00 عضو لامع 0
أمة الله

انثى عدد الرسائل : 505
الموقع : مصر ام الدنيا
توقيع المنتدى :
السٌّمعَة : 0
نقاط : -48
تاريخ التسجيل : 18/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: ما يريده أعداء الإسلام وأفراخهم - اليوم - من سلب [ المرأة ] كرامتها وانتزاع حقوقها !   الخميس أكتوبر 30, 2008 12:14 am

إننا لا نمانع من عمل المرأة خارج بيتها إذا كان بالضوابط الآتية :


• أن تحتاج إلى هذا العمل أو يحتاج المجتمع إليه ، بحيث لا يوجد من يقوم به من الرجال ، وهو يتناسب مع خلقتها وفطرتها .


• أن يكون ذلك بعد قيامها بعمل البيت الذي هو عملها الأساسي .


• أن يكون هذا العمل في محيط النساء كتعليم النساء وتطبيب أو تمريض النساء ، ويكون منعزلاً عن الرجال .


كذلك لا مانع - بل يجب على المرأة - أن تتعلم أمور دينها ، ولا مانع أن تعلم غيرها من أمور دينها ما تحتاج إليه ويكون التعليم في محيط النساء ؛ ولا بأس أن تحضر الدروس في المسجد ونحوه وتكون متسترة ومنعزلة عن الرجال ، على ضوء ما كانت النساء في صدر الإسلام يعملن ويتعلمن ويعلمن ويحضرن إلى المساجد .




والله لو التزمن فتيات ونساء الاسلام بهذه الضوابط الشرعيه ما وجدنا عاطل واحد من شباب المسلمين
ولأجتنبنا كل المشاكل التى نراها من الاختلاط وتوابعه
بارك الله فيكى اختى بنت الاسلام
جعل الله كل ما كتبتى فى ميزان حسناتك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.noor.7olm.org
 
ما يريده أعداء الإسلام وأفراخهم - اليوم - من سلب [ المرأة ] كرامتها وانتزاع حقوقها !
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ادعوا علي بصيرة ::  بوابة المنتدى (الضوابط والترحيب) :: قضايا الأمة الأسلامية-
انتقل الى: